الرئيسية > مشاركات الأصدقاء > أكثرُ الناس يقرؤها بالفَتْح

أكثرُ الناس يقرؤها بالفَتْح

12 يناير 2012 أضف تعليقا Go to comments

مرسلة من الصديق احمد عطيات ابو المنذر

قرأ الخليفة المتوكل يومًا، وبحضرته وزيره الفتح بن خاقان:

(وما يُشْعِرُكُم أَنَّها إذا جاءت).

فقال له الفتح: ‏ ‏ يا سيدي، (إنّها إذا جاءت) بالكسر. ‏ ‏

ووقعت المشاجرة، فتراهنا على عشرة آلاف دينار، وتحاكما إلى يزيد بن محمد المهلَّبي الشاعر ـ

وكان صديقًا للمبرّد ـ فلما وقف يزيد على ذلك خاف أن يَسْقُطَ أحدهما، فقال: ‏‏ واللّه ما أعرف الفرق

بينهما. وما رأيت أعجب من أن يكون باب أمير المؤمنين يخلو من عالم متقدم. ‏

فقال المتوكل: ‏ ‏ فليس ها هنا من يُسأَل عن هذا؟

‏ قال: ‏ ما أعرف أحدًا يتقدم فتى بالبصرة يُعرف بالمبّرد. ‏

فقال:ينبغي أن يُشْخَص.

‏ فلما أُدْخِل المبّرد على الفتح بن خاقان، قال له:‏ يا بصريّ، كيف تقرأ هذا الحرف (وما يُشْعِرُكم إنها

إذا جاءت لا يؤمنون) بالكسر، أو (أنها إذا جاءت) بالفتح !!؟ ‏

قال المبرد: ‏ ‏ (إنها) بالكسر.

وذلك أن أول الآية:(وأَقْسَموا باللّه جَهْد أَيمانهم لئن جاءَتهم آية لَيُؤْمِنُنَّ بها، قُل إِنما الآيات عند اللّه وما

يُشْعِرُكم)،

ثم قال تبارك وتعالى:يا محمد .”إنّها إذا جاءت لا يؤمنون) باستئناف جواب الكلام المتقدم) ‏ ‏ قال الفتح:

صدقت ‏.

ثم ركب إلى دار أمير المؤمنين، وعرّفه بقدوم المبرّد، وطالبه بدفع ما تخاطرا عليه فأمر المتوكل

بإحضار المبرد.

فلما وقعت عينه عليه قال:‏ يا بصريّ، كيف تقرأ هذه الآية: (وما يُشْعِرُكم إنها إذا جاءت) بالكسر، أو

(أَنَّها إذا جاءت) بالفتح؟ ‏ ‏ قال المبّرد:‏ يا أمير المؤمنين، أكثر الناس يقرؤها بالفتح. ‏

فضحك المتوكل وضرب برجله اليسرى، وقال:‏ أَحضر يا فتحُ المال. ‏ ‏ فقال: إنه واللّه يا سيدي قال لي

خلاف ما قال لك.

‏ فقال المتوكل: ‏ ‏ دعني من هذا. أحضر المال !!! ‏

وخرج المبرّد، فلم يصل إلى الموضع الذي كان أُنْزِلَه حتى أتته رُسُل الفتح. فلما أتاه قال له:‏ يا

بصريّ، أوّل ما ابتدأنا به الكذب !!!! ‏

قال المبرّد: ما كذبتُ. ‏ ‏

فقال: كيف وقد قلتَ لأمير المؤمنين إن الصواب:(وما يُشْعِرُكم أَنها إذا جاءت) بالفتح !!؟ ‏

فقال: أيها الوزير، لم أقل هكذا،وإنما قلت:أكثر الناس يقرؤها بالفتح. وأكثرهم على الخطأ.

وإنما تخلَّصتُ من اللائمة،وهو أمير المؤمنين. ‏

فقال الفتح: أحسنت !!!! ‏

( من كتاب : طبقات اللغويين والنحويين ؛ لأبي بكر الزُّبيديّ الأندلسيّ )

–>

About these ads
التصنيفات:مشاركات الأصدقاء
  1. مـــــــأمون
    12 يناير 2012 الساعة 23:11 | #1

    هذه القصة لا تدل على ذكاء المبرّد بقدر ما تدل على تقصير المتوكل والفتح …
    اذ كان الأجدر بهما أن يقول له أحدهما : لم نسألك كيف يلفظها أغلب الناس .. وانما سألناك ما هو الصحيح بالكسر أم بالفتح ؟؟!!
    شكراً أبو المنذر .. يبدو أن محاولاتك للنشر في نورت لم تُفلح ..!!

  2. احمد عطيات ابو المنذر
    13 يناير 2012 الساعة 06:12 | #2

    بل هي يا اخي مامون تل على ذكاء المبرد وسرعة بديهته وحسن تخلصه من الموقف المحرج ..والدليل قول الفتح للمبرد احسنت اعجابا بحسن تخلص المبرد من الموقف المحرج دون الاضطرار الى الكذب او النفاق!!
    واتفق معك في ان المتوكل والفتح كان بفتقران الى الذكاء في هذا القصة ….وتحياتي لك اخي العزيز مامون!!!
    اما بخصوص النشر في نورت فيبدو انني لا احسن الارسال بالطريقة الصحيحة ..فلو تكرمت او اي اخ اخر بكتابة الخطوات اكون له من الشاكرين وسلمت لاخبك ومشكور على الاهتمام .

  3. احمد عطيات ابو المنذر
    13 يناير 2012 الساعة 06:16 | #3

    تل …ندل….
    اكرر طلبي للاخ يزسف بتحسن الخط وتكبيره في خانة التعليقت واضم صوتي الى صوت مامون واطالبكل من يعاني مثلنا ان يضم صوته لصوتنا ….لانه لابد لتحقيق الاهداف من الدق على الجدران !!!
    هل تعرفون قصة لماذا لم تدقوا على الجدران …لغسان كنفاني !!!

    • DZ FAY
      13 يناير 2012 الساعة 08:28 | #4

      رأيي من رأي الأخ مأمونو,
      بل أراه نافق حتى يتقي غضب أو شر أمير المؤمنين.

      وأضم صوتي لصوتكم بتكبير و تغيير شكل الخط … و نشكر الأخ يوسف عالمجهودات و في بعض الملاحظات ليتحسن الموقع أكثر نضيفها لاحقا بإذن الله.

      • احمد عطيات ابو المنذر
        13 يناير 2012 الساعة 14:30 | #5

        …قيل لابن عقيل أسمع وصية الله عز وجل ( ادْفَعْ بِاَلَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ ) ، وأسمع الناس يعدون من يظهر خلاف ما يبطن منافقا , فكيف لي بطاعة الله تعالى والتخلص من النفاق ؟ .
        فقال ابن عقيل : ” النفاق هو : إظهار الجميل , وإبطان القبيح , وإضمار الشر مع إظهار الخير لإيقاع الشر, والذي تضمنتْه الآية : إظهار الحسن في مقابلة القبيح لاستدعاء الحسن ” .
        فخرج من هذه الجملة أن النفاق إبطان الشر وإظهار الخير لإيقاع الشر المضمر ، ومن أظهر الجميل والحسن في مقابلة القبيح ليزول الشر : فليس بمنافق ، لكنه يستصلح ، ألا تسمع إلى قوله سبحانه وتعالى ( فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ ) ، فهذا اكتساب استمالة , ودفع عداوة , وإطفاء لنيران الحقائد , واستنماء الود ، وإصلاح العقائد , فهذا طب المودات ، واكتساب الرجال . ” الآداب الشرعية ” ( 1 / 50 ، 51 ) .
        ولذلك كانت المداراة من الأخلاق الحسنة الفاضلة ، وذكر العلماء فيها من الآثار والأقوال الشيء الكثير .
        قال ابن بطال رحمه الله : المداراة من أخلاق المؤمنين ، وهي خفض الجناح للناس ، ولين الكلمة ، وترك الإغلاظ لهم في القول ، وذلك من أقوى أسباب الألفة . “فتح الباري ” ( 10 / 528 )

        • احمد عطيات ابو المنذر
          13 يناير 2012 الساعة 14:36 | #6

          وتحقيق الالفة مع الذبن نتعامل معهم هو اكبر مفتاح للنجاح في ايصال الفكرة التي نريدها اليهم …فكم من معلم جعلنا نحب المادة التي يدريها لنا لاننا احببناه وكم حصل العكس وكم من الناس يسمعون الفكرة من شخص ويرفضونها ويسمعونها من غيره ويرضونها طائعين..
          والألفة:- هي القدرة على التغلغل داخل عالم الفرد، وجعله يشعر بأنك تحسن فهمه، وجعله يشعر بوجود رابط قوي مشترك بينكما ، والألفة هي الأداة الوحيدة لتحقيق النتائج من الآخرين / انتوني روبنز /قدرات غير محدودة. .

          • houdhouda
            13 يناير 2012 الساعة 21:22 | #7

            انا ايضا مع رايك لاني اذكر في حديث امنا عائشة رضي الله عنها ان رجلا استاذن ليدخل على رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم ائذن له بئس أخو العشيرة او كما قال رسول الله صلى الله عليه و سلم و لما دخل عليه فرش له عباءته ليجلس عليها فرات ذلك ام المؤمهين عائشة فلما ذهب الرجل سألت رسول الله صلى الله عليه و سلم كيف تقول ما قلت و تفرش له رداءك فقال لها ان اشر الناس يوم القيامة من يتقيه الناس لشره او كما قال رسول الله صلى الله عليه و سلم

            • houdhouda
              13 يناير 2012 الساعة 21:23 | #8

              فإنما قد داراه رسول الله صلى الله عليه و سلم

  4. كارولينا
    13 يناير 2012 الساعة 07:23 | #9

    هههه فعلا أحسن الجواب .. ذكاء منه وجهل وغفلة منهما ,,,!!
    شكراً ابو المنذر ..

  5. كارولينا
    13 يناير 2012 الساعة 07:26 | #10

    بالنسبة للخط بالتعليقات .. ففعلا مزعج .. ولكن قرأت تعلقا قال فيه يوسف انه لم يستطع تغييره لان الجريدة مجانية فعجز عن ذلك للاسف ..
    كان ودي دق معكن عالجدران ابو المنذر .. بس يبدو رح ندق ونتعب عالفاضي ^_^..

    • احمد عطيات ابو المنذر
      13 يناير 2012 الساعة 08:10 | #11

      لايكلف الله يوسف الا ما في وسعه …نسال الله ان يفتح عليه وتصبح غير مجانية …تحياتي لك وليوسف وتمنياتي لكما بالتوفيق!!

    • احمد عطيات ابو المنذر
      13 يناير 2012 الساعة 08:18 | #12

      الدق مطلوب في كل المجالات وان لم يجد على جريدة يوسف فانه سيجدي في اماكن اخرى …قواك الله على المشاركة في الدق حيث يلزم ويجدي ….ان لم تكوني قراتي راعة كنفاني فانصحك بقراءتها …وتحياتي لك لك !!

  6. احمد عطيات ابو المنذر
    13 يناير 2012 الساعة 08:14 | #13

    الافضل من الشكر بالكلام الشكر بالفعال …اهديك هذه الطرفةالتي تدل علىسرعى بديهة
    فهل تذمه أنت؟!
    تنبأ رجل في زمن المأمون فساله -المامون والرجل لايعرفه .- قال: له من أنت”….
    قال أنا أحمد النبي
    .قال لقد ادعيت زورا!!!
    فلما رأى الأعوان قد أحاطت به وهو ذاهب معهم……
    قال: يا أمير المؤمنين أنا أحمد النبي. فهل تذمه أنت!!
    فضحك المأمون منه وخلى سبيله .

  7. احمد عطيات ابو المنذر
    13 يناير 2012 الساعة 08:15 | #14

    علىسرعى…..تدل على
    الله يفتحها عليك يا يوسف …وتستطيع تحويلها الى غير مجانية ….لتستطيع دفع مصاريف الانارة والتدفئة هههههههههههههه

  8. كارولينا
    13 يناير 2012 الساعة 08:30 | #15

    هههههه شكلا المعاناة راح تلازمك بالكتابة يا ابو المنذر .. حاول تكبر حجم الخط من ضبط الصفحة عندك .. ازا كنت بتستخدم متصفح google chrome .. ففي على يمين الشريط الرئيسي للصفحة رمز بيشبه المفتاح اللي بيستخدمو الميكانيكي هههه اضغط عليه وبتطلعلك لوحة تحكم بحجم الخط الظاهر بالصفحة .. فيك وقتا تعمل زووم وتكبر المحتويات من خط وغيره .. يعني مو حل جذري بس عالقليل فيك تشوف الكتابة بشكل اوضح ..
    شكراا على الدعاء بالدق حيث يلزم ويجدي ^_^ .. وعلى الطرفة أيضا
    وسأحرص على قراءة قصة غسان كنفاتي ان شاءالله ..
    استودعك الله الذي لاتضيع ودائعه .

  9. الين
    13 يناير 2012 الساعة 10:34 | #16

    السلام عليكم اخ احمد,,
    الجواب هنا ليس ذكيا بقدر ما هو جواب احتيال نابع من الخوف ,نستطيع ان ننسبه الى فصيلة الأجوبه المسكته ,,ومن الملاحظ انك من هواة قراءة هذه النوعيه من القصص ,!!الليك هذه المسكته الذكيه ^_^
    ***
    مرّت امرأة بقوم، وفي يدها طبق مغطى..
    سألها بعضهم: أيُّ شيء في الطبق؟!
    قالت: فعلى أيّ شيء غطيناه!!

    • احمد عطيات ابو المنذر
      13 يناير 2012 الساعة 14:45 | #17

      معم اختي الين انت محقة فيما تفضلت به …والاحتيال هو من عمل الاذكياء وغير الاذكياء لا يحسنونه ولو ارادوا ..ولهذا قيل ” لو كان ذا حيلة لتحول “…اما قصة الصحن المغطى فقد حفظنا منذ كنت في الصفوف الابتدائيو كان بطلها طفل صغير وهذا اوقع تاثيرا من كون بطلة القصة امراة!!
      وقصتك ” الصحن المغطى”وقصتي ” يقرؤها بالفتح ” كلاهما وارتان في كتابي سرعة البديهة والاجابات المسكتة
      وانا فعلا من هواة ما ذكرت ِ…وختاما اتمنى .. ان لايكون في تفسك شئ علي وسلمت لاخبك!!

  10. nor & salam
    13 يناير 2012 الساعة 11:00 | #18

    يعني أحيانا لا بد من التذاكي في الجواب حتى لا نجرح الغير، ولا يعد ذلك نفاقا
    وصلت إليها بنفسك أخ أبو المنذر ^_^

    • احمد عطيات ابو المنذر
      13 يناير 2012 الساعة 14:47 | #19

      صدقت !!واحيانا لابد من التذاكي -بصورة التغابي- ..فكما قيل ليس الغبي بسيد في قومه ..لكن سبد قومه المتغابي!!

      • nor&salam
        13 يناير 2012 الساعة 14:54 | #20

        التغابي مطلوب في الغالب من الرجل في بيته، وإلا أفسد حياته وحياة أهله

        • احمد عطيات ابو المنذر
          13 يناير 2012 الساعة 15:05 | #21

          ,lكلام صواب …واكثر صوابا منه انه مطلوب من كل الاذكياء والا تعبوا واتعبوا من حولهم!!

          • مـــــــأمون
            13 يناير 2012 الساعة 15:23 | #22

            ذكرتني ببيت شعر للمعري :
            ولما رأيت الجهل بين الناس فاشياً …. تجاهلتُ حتى ظُنّ أني جاهلُ ..
            السلام على الجميع …!!

            • احمد عطيات ابو المنذر
              13 يناير 2012 الساعة 15:28 | #23

              تذكر في وقته المناسب اخي مامون قوى الله ذاكراتنا جميعا في تذكر ما ينفع …وعليكم السلام .و…تحياتي لك

            • GENTLE
              13 يناير 2012 الساعة 15:39 | #24

              وعليك السلام.

      • GENTLE
        13 يناير 2012 الساعة 15:20 | #25

        السلام عليكم
        يُقال أن التغابي فن لا يتقنه الا الأذكياء!!

        • احمد عطيات ابو المنذر
          13 يناير 2012 الساعة 15:24 | #26

          صدقت حبيبي جنتل ..لكن …وين وصلنا المرة الماضية هههههههه

          • GENTLE
            13 يناير 2012 الساعة 15:35 | #27

            احبك الله الذي احببتني فيه, متى بتحب نكمل؟ هههه

            • احمد عطيات ابو المنذر
              13 يناير 2012 الساعة 15:55 | #28

              الآن !!
              المعروف عن المخرج السينمائي “الفريد هتشكوك ” ، شدة ولعه بالطعام.
              ومرة دعي إلى مأدبة ، كانت كمية الطعام التي قدمت فيها ، قليلة لا تشبع ، فلما قدمت القهوة بعد العشاء ، التفت المضيف إلى هتشكوك قائلا : أرجو أن تشرفني ، بتناول العشاء مرة أخرى .
              فأجاب هتشكوك : بكل سرور .. فلنفعل ذلك الآن !
              فاحرجهم وكبّدهم ..عشاءا اخر!!

              • مـــــــأمون
                13 يناير 2012 الساعة 16:04 | #29

                هههه لو كنتُ مكان مُضيف كنتُ سأٍأله سؤال مختلف .. وهو : متى سترد لي العزيمة ؟؟!!
                سيجاوبني في أي وقت تُريد .. فأقول له : الآن ..!^_^

        • احمد عطيات ابو المنذر
          13 يناير 2012 الساعة 15:26 | #30

          وهل يتقن الوضعاء فن التواضع او الفقراء فن التفاقر او ….اشعر انك فسرت الماء بعد الجهد بالوونر ههههههه

  11. مصطفى
    13 يناير 2012 الساعة 13:32 | #31

    انا فهمت القصه لكن لم افهم ماهو الجواب النهائي .. هل هي بالفتح ام بالكسر ؟؟ (وما يُشْعِرُكم إنها

    إذا جاءت لا يؤمنون) بالكسر، أو (أنها إذا جاءت) بالفتح !!؟ ‏
    انا اعتقد بالفتح والله اعلم .

    • احمد عطيات ابو المنذر
      13 يناير 2012 الساعة 14:24 | #32

      اكثر الناس يقرؤها بالفتح با مصطفى هههههههههههه

  12. مصطفى
    13 يناير 2012 الساعة 13:33 | #33

    بارك الله بك اخي المنذر

  13. مصطفى
    13 يناير 2012 الساعة 18:32 | #34

    هههه اخي المنذر حيرتنا والله ..
    انا اقرآها دائما بالفتح ودائما عندما اسمع لشيوخ مكه المكرمه يقرؤوها بالفتح ..
    هي بالفتح ام بالكسر ؟
    اذا كانت بالكسر فبصراحه لااعرف كيف تُلفظ بالكسر ..
    اما اذا كانت بالفتح فالحمد لله انا افهما بالفتح ..

  14. احمد عطيات ابو المنذر
    13 يناير 2012 الساعة 18:41 | #35

    الصواب: إنّ
    ولكن…….. اكثر الناس يقرؤها بالفتح. وأكثرهم على الخطأ.!!!

  15. احمد عطيات ابو المنذر
    13 يناير 2012 الساعة 19:14 | #36

    قال سيبويه: سألت الخليل عن قوله: «وما يشعركم إنها» فقلت: ما منعها أن تكون كقولك: ما يدريك أنه لا يفعل؟ فقال: لا يحسن ذلك في هذا الموضع إنما قال: وَما يُشْعِرُكُمْ ثم ابتدأ فأوجب، فقال: «إنها إذا جاءت لا يؤمنون» ولو قال: وَما يُشْعِرُكُمْ أَنَّها إِذا جاءَتْ لا يُؤْمِنُونَ
    زاد المسير /ابن الجوزي

  16. الين
    13 يناير 2012 الساعة 19:15 | #37

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
    إنَّ المنذر يرى ما لا نرى يا مصطفى ^_^
    إذا هي بالكسر لا بالفتح

    • احمد عطيات ابو المنذر
      13 يناير 2012 الساعة 19:36 | #38

      وعليك السلام ورحمة الله وبركاته ومشكورة اختي الين على الثقة …لكنني هذه المرة تورطت في الموضوع دون ان اشعر لانني اعجبت بالحكاية وانا اجمع المادة لكتاب جديد بعنوان “سرعة البديهة سلاح الاذكياء “..فنفلتها لكم دون تفكير ….والان وبعد البحث المصني اقول ما قلته لاخي مامون ان الوجهين جائزان لكن قول سيبويه بانها على الكسر يجعل المرء يمبل لهذا الراي …وتحياتي لك اختي الكريمة.

  17. مـــــــأمون
    13 يناير 2012 الساعة 19:22 | #39

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ومغفرته ..!!
    ألا يمكن القول يجوز الوجهان يا أبو المنذر ؟!

    • احمد عطيات ابو المنذر
      13 يناير 2012 الساعة 19:32 | #40

      نعم تخي الكريم ….ومنذ اكثر من ساعة وانا ابحث في النت على حل يحسم المسالة …لكن بالطبه كل قراءة للاية تختاج لاعراب مختلف وتعطي معنى مختلفا…فقراتها بالكسر تعني انهم لايؤمنوا حتما..وما يدريكم ؟؟؟ إنها اذا جاءت لايؤمنون
      ولهذا شواهد كثيرة في القران تؤيده مثل قوله تعالى( ولو نزلنا عليك كتابا في قرطاس فلمسوه بأيديهم لقال الذين كفروا إن هذا إلا سحر مبين)
      اما قراءتها بالفتح فتعني التكشكيك فيصبح المعنى …انكم لاتدرون هل يؤمنوا او لايؤمنوت اذا جاءتهم …..الخ.
      لكنني اميل الى الكسر لان سيبوبه قال ذلك …وتخياتي لك .

  18. احمد عطيات ابو المنذر
    13 يناير 2012 الساعة 19:45 | #41

    .واضيف احواي الكريمان: مامون والين انني لم اهتم عندما ارسلتها بكونها غلى الفتح او الكسر، لان الموضوع كان عن حسن التخلص من المواقف المحرجة باستخدام مهارة او موهبة سرعة البديهة ،ولهذا تورطت في الموضوع وكان الاولى ان لفكر جيدا – وهذا ما اعتدت ان انصح به الاخوان دائما وفي هذه المرة خالفت ما اقول وجل من لايفعل ذلك . وتحياتي لكما .

  19. الين
    13 يناير 2012 الساعة 19:49 | #42

    سبحان الله حتى طرق الاعراب متعددة ,صدق من قال ,,اللغه العربيه بحور من لا يعرف العوم ,يغرق فيها وبمعانيها ,,
    أعرب واغرق ,,طول عمري ما بحب الأعراب

    • احمد عطيات ابو المنذر
      13 يناير 2012 الساعة 20:21 | #43

      الخلل يا اختي ليس فيك …فاغلبنا يكره الاعراب لان ظرق التدريس في اغلب المدارس خاطئة …ولو قبض الله لك معلما اومعلمة تفهم معنى كلمة الفة واهميتها لربما كنت من المبدعين في الاعراب __ولكان لك محل من ارعاب في محال الاعرا هههه-
      من تجتاربي الخاصة انني دخلت امتحان الاعراب على مستوى المملكة في صف التوجيهي وكنت قد نسيت 90 بالمائة منه ولكن لانني كنت احب استاذ العربية فقد صممت على اجتيازه فكان ان اعدت دراسة الموضوع من البدايت وحصلت على درجة 55 على مستوى المملكة اي منافسا لعشرات الالوف …وهي بلا شك نتيجة جيدة لكوني كنت ناسيا لاغلب مادة الموضوع قبيل الامتحان
      وجعت راسك …؟؟؟ ههههههههههه بتستاهلي اللي بتعطيني عين لان المثل يقول لاتدل البدوي على باب بينك وانا اصلي بدوي ههههههههه

  20. الين
    13 يناير 2012 الساعة 19:55 | #44

    إني أرى في الكتاب ما لا ترون
    ‏ كان سديدُ المُلك، وهو أول من ملك قلعة شَيْزَر من بني منقذ، موصوفًا بقوّة الفطنة. وتُنقل عنه حكاية عجيبة، وهي أنه كان يتردد إلى حَلَب قبل تملّكه شيزر، وصاحب حلب يومئذ تاج الملوك محمود بن صالح بن مرداس. فجرى أمرٌ خاف سديد الملك على نفسه منه، فخرج من حلب إلى طرابلس الشام.‏ ‏ فتقدّم محمود بن صالح إلى كاتبه أن يكتب إلى سديد الملك كتابًا يتشوّقه ويستدعيه إليه. ففهم الكاتب أنه قصد له شرّا، وكان صديقًا لسديد الملك. فكتب الكتاب كما أُمِر إلى أن بلغ إلى “إن شاء الله تعالى”، فشدَّد النون وفَتَحَها. ‏ ‏ فلما وصل الكتاب إلى سديد الملك عَرَضَه على من بمجلسه من خواصه، فاستحسنوا عبارة الكتاب، واستعظموا ما فيه من رغبة محمود فيه وإيثاره لقربه. فقال سديد الملك: ‏ ‏ إني أرى في الكتاب ما لا ترَوْن. ‏ ‏ ثم أجابه عن الكتاب بما اقتضاه الحال، وكتب في جملة الكتاب: ‏ ‏ أنا “الخادم المقرّ بالإنعام”، وكسر الهمزة من أنا، وشدَّد النون. ‏ ‏ فلما وصل الكتاب إلى محمود، ووقف عليه الكاتب، سُرَّ الكاتب بما فيه، وقال لأصدقائه: ‏ ‏ قد علمتُ أن الذي كتبتُه لا يخفى على سديد الملك، وقد أجاب بما طَيـَّبَ نفسي. ‏ ‏ وكان الكاتب قد قصد قول الله تعالى: “(إِنَّ المَلأَ يأتمرون بك ليقتلوك)، فأجاب سديد الملك بقوله تعالى: ‏ ‏ (إِنـَّا لن ندخلها أبدًا ما داموا فيها)! ‏ من كتاب “وفيات الأعيان” لابن خلّكان.

    ///////////////////////////////////
    شدتني هذه القصة ..كنت سأرسلها لك كأهداء اخ احمد بزاوية القراء,,ولكن ما دمت هنا استلمها باليد,,,بس متأكدة انك قرأتها !

  21. الين
    13 يناير 2012 الساعة 20:01 | #45

    مأمون اقرأها وبتحداك تفهمها من اول مرة ,,اذا اي,, بيكون بلش عقلي ما يجمع
    التعليق لهون

  22. مصطفى
    13 يناير 2012 الساعة 20:03 | #46

    اختي ايلين سواء كان المنذر ام انا فكلنا بشر وكلنا من التراب وسنرجع الى التراب .
    وشكرا .

    • احمد عطيات ابو المنذر
      13 يناير 2012 الساعة 20:13 | #47

      صدقت يا مضطفى …ولكن ميكانيكي السارات مع انه بشر مثلنا ومن التراب واليه كما تفضلت لكنه امهر منا كلانا في اصلاح السيارات
      وعامل النفايات المبدع في عمله هو امهر مني ومنك في مهنته …ولا يعيبك يا اخي ان اتفوق عليك في امر اتقنته قبل ان تلدك امك
      ولا يعيبني ان اعترف بانك متفوق علب في امر لو عرفته ..مع انك في سن ابنائي … فطالما اعترفتُ بتفوق ابني علي في مهارات استخدام الكمبيوتر …زتذكر انه من الحرام الكبر وغمط الناس لان الرسول النَّبِىِّ صلى الله عليه وسلم قَالَ « لاَ يَدْخُلُ الْجَنَّةَ مَنْ كَانَ فِى قَلْبِهِ مِثْقَالُ ذَرَّةٍ مِنْ كِبْرٍ ». قَالَ رَجُلٌ إِنَّ الرَّجُلَ يُحِبُّ أَنْ يَكُونَ ثَوْبُهُ حَسَنًا وَنَعْلُهُ حَسَنَةً. قَالَ « إِنَّ اللَّهَ جَمِيلٌ يُحِبُّ الْجَمَالَ ، الْكِبْرُ بَطَرُ الْحَقِّ وَغَمْطُ النَّاسِ ».صحيح مسلم …
      اكرر شكري لاختي الين الملتزمة بادي الاسلام الذي علمنا كبف نحفظ لكل مقداره واسال الله ان يهديك ويهدينا يا مصطفى الى احسن الاخلاق!!

      • الين
        13 يناير 2012 الساعة 20:34 | #48

        اخ منذر ولا يهمك تعليقاتك بتعجبني اكتر ما تفيدني ,,لأن في اشياء بتفيدك مع هيك ما بتلفت نظرك والعكس صحيح ,,,
        وصدقت متل ما قلت ,معلمة اللغه العربيه كانت من اقسى المعلمات كرهتني اللغه العربيه كلها ,المعلم بيلعب دور كبير

  23. احمد عطيات ابو المنذر
    13 يناير 2012 الساعة 20:04 | #49

    كل الشكر لك اختي الكريمة على هذه القصة الرائعة التي نسيت ان اضمها الى كتابي الذي ذكرنه لك مع انها من اروع نماذج سرعة البديهة …ان شاء الله ساضعها في كتاب اشهر الاكياء في تاريخ الاسلام واكرر شكري لك على هذه الهدية …..
    طيعا هذه القصة ذهبت مثلا هو “إنّ في الامر إنّ”!!
    ومن روعة اللغة العربية ان هناك فروقا كبيرة بين كسر إن وفتحها …فالحمدلله على نعمة الاسلام خير الاديان وروعة العربية خير اللغات

    • الين
      13 يناير 2012 الساعة 20:09 | #50

      لا داعي للشكر اخ احمد ,بيكفيني اني ذكرتك فيها
      يسعد مساك مصطفى كلنا للتراب,,لا نطلب الا حسن الخاتمه

  24. مـــــــأمون
    13 يناير 2012 الساعة 20:12 | #51

    ههه فهمتها يا إلين .. بس هل فعلاً هي صحيحة ؟؟
    يعني معقول يفهموا على بعض بكلمة من حرفين ؟؟
    كمان هي القصة ذكرتني بقصة أبو العلاء المعري لما كان في مجلس الشريف الرضي .. فسأله الشريف عن رأيه في المتنبي وكان الشريف لا يحب المتنبي .. فقال المعري : لو لم يكن له إلا البيت ” لك يا منازل في القلوب منازل … “” لكفاه .. فطرده الشريف الرضي من المجلس .. فسالوه لماذا طردته .. فقال أنه قال هذا البيت وهو يقصد البيت الآخر من نفس القصيدة وهو “” واذا أتتك مذمتي من ناقص…. فهي الشهادة لي بأني كاملُ “” ..

    • الين
      13 يناير 2012 الساعة 20:24 | #52

      مأمون ,اي بيتصدقوا ليش لأ لأن عقلهم كان ثابت ومحصورة بمكان واحد ,لا دش ولا نت,,
      اكيد بتعرف الخدمه الأنترانتيه شو عملت بالعالم ,,وقفوا عقولهم عن التفكير, اول كنا نطلب نمر التليفون عن حفظ هلأ طوروا الخدمه وصار الأمر عن طريق الصوت ,يعني بلا تفتيش عن الأسم كمان ,اذا بدنا نعرف الطقس بيكفي اننا نسأل سؤال تترد علينا المدام مش كتابه بالصوت ,,يعني من جهة وفروا علينا اشياء ومن جهة عطلوا لغة العقل,,الله يعين الجيل القادم,,نحنى رحمه قداهم

    • احمد عطيات ابو المنذر
      13 يناير 2012 الساعة 20:25 | #53

      اما قصة المعري فقد اوردتها في كتاب سرعة البديهة….ولا تستغرب اخي من ذكائهم وسرعة بديهتهم فلو لم يكونوا كذلك لما وصل الاسلام الى ماوصل اليه قبل عصور دويلات الهوان في الاندلس والان .. فلو بحثت لوجدت قصصا موثقة تشبه الخيال وقد اوردتُ كثيرا منها في كتابي شرعة البديهة!!

  25. مصطفى
    13 يناير 2012 الساعة 20:14 | #54

    اكيد اخي المنذر والله انا لاشئ في الكمبيوتر لكن هذا من كرم اخلاقك .. وانا لايحزنني ان ارى مسلم يتفوق علي بشئ بالعكس بال افخر به ..

    • احمد عطيات ابو المنذر
      13 يناير 2012 الساعة 20:29 | #55

      حسنا اخي الصغير مصطفى دعنا نعتبر جريدة الاصدقاء بداية مرحلة جديدة نتعامل فيها على اساس الاسلام وننس ما كان على نورت لانه ليس من اخلاق المسلم ان يخقد على اخيه ولانه من اخلاق المسلم ان يوقر الصغير الكبير لاسيما اذا كان ملتزما وان يرحم الكبير الصغير ولو جهل عليه وتحياتي لك واسال الله ان يجعلك من جنود الاسلام المخلصين ,

      • الين
        13 يناير 2012 الساعة 20:39 | #56

        مبروووك الحلوان والشربات علي ,,بيحاسبني يوسف ^_^
        الله يجعل هالجريدة فاتحة خير وبركه

        • احمد عطيات ابو المنذر
          13 يناير 2012 الساعة 20:45 | #57

          اميييييييييييييين اختي الييييييييييييييييين
          لكن المفروض ان يكون الحلوان على حساب اصحاب الجريدة لان لايجوز اكرام المرء في بيته …ههههههههه

  26. مصطفى
    13 يناير 2012 الساعة 20:15 | #58

    مامون .. و .. ايلين
    يسعد مسائكم مساء معطر بانوار النبي ..

    • الين
      13 يناير 2012 الساعة 20:32 | #59

      يسعد مساك مصطفى ,,كل انسان له وظيفه بالحياة ,,وانت بشهدلك بمجال الكمبيوتر ,على فكرة شكرا على الأخبار اللي عم تقدمها للجريدة,,بيكفي انها ما يكون فيها هيفا وأخواتها,مشكور

      • احمد عطيات ابو المنذر
        13 يناير 2012 الساعة 20:39 | #60

        ملاحظة جمبلة يا الين وانا اضم صوتي الى صوتك في شكر الاخوة على جريدة الاصدقاء -يوسف ومصطفى عل-ء في تجنبهم تفاهات وسفالات نورت ..

  27. الين
    13 يناير 2012 الساعة 20:43 | #61

    أُجـرة الحمـار
    حكم القاضي بمصر بإفلاس رجلٍ كَثُرت ديونُه، فأركبه حماراً وطوَّف به في البلد ليحترز الناس من معاملته بعد ذلك. فلما أُنزِل عن الحمار قال له صاحبُ الحمار:‏ ‏ أين أجرةُ الحمار؟‏ ‏ فقال له: يا أبله، فَفِيم كُنّا طول النهار؟! من كتاب “الكشكول” لبهاء الدين العاملي.
    **********
    وهي موضوع تاني بتمنى يفيدك اخ احمد,,,يلى انا كريمه وانت بتستاهل ,,
    اجاني ضيوف ومضطرة امشي,,سلام اخ احمد مأمون ومصطفى ولكل القادمين

    • احمد عطيات ابو المنذر
      13 يناير 2012 الساعة 20:47 | #62

      مشكورة اختي الكريمة ….فقد غمرتيني الليلة بكرمك الاليني …تحياتي لك وفي حفظ الله .

  28. مصطفى
    13 يناير 2012 الساعة 21:09 | #63

    انشاء الله اخي الكريم المنذر والفضل الكبير يرجع الى الاخ يوسف المغربي .. انا فقط اساعده في ادارة الجريدة ونشر المواضيع ..
    مع السلامه الونه ..
    انا ايضا استاذن الجميع اذهب للمسجد مع السلامه.

  1. No trackbacks yet.

المواضييع و التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي جريدة الأصدقاء.

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. تسجيل الخروج / تغيير )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. تسجيل الخروج / تغيير )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. تسجيل الخروج / تغيير )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. تسجيل الخروج / تغيير )

Connecting to %s

Follow

Get every new post delivered to your Inbox.

%d bloggers like this: